اسرة منتجة

يدعم الاسر المنتجة
 
الرئيسيةمكتبة الصوراليوميةس .و .جبحـثالأعضاءمن نحنالمجموعاتمواقع صديقةالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني
سحابة الكلمات الدلالية

روابط لـ اشهار المواقع

تصويت
مصداقية مواقع الزواج
1 - نعم لمست الصدق فيه ( ).
19%
 19% [ 27 ]
2-مجرد تضيعةللوقت و تسلية ( )
48%
 48% [ 69 ]
3- بعضها صادق وبعضها غرضة الربح فقط ( )
33%
 33% [ 48 ]
مجموع عدد الأصوات : 144
ازرار التصفُّح

روابط لـ اشهار المواقع

ياهو

شاطر | 
 

 الإدارة التربوية تحتاج إلى بعد نظر تربوي وإداري لا إداريا فقط

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محمد141
منتج فضى
منتج فضى
avatar

عدد المساهمات : 251
نقاط : 14156
السٌّمعَة : 8
تاريخ التسجيل : 27/02/2010
العمر : 36
الموقع : http://osramontega.montadarabi.com/montada-f1/

مُساهمةموضوع: الإدارة التربوية تحتاج إلى بعد نظر تربوي وإداري لا إداريا فقط   2010-03-12, 06:48


د . فاطمة صالح الجارد ـ ملتقى المتدربات

مواقف حقيقية

الموقف الأول : عندما كنت أعمل مشرفة تربوية حضرت لقاء لأحد مراكز الإشراف ( التربوي) (هكذ اسمه ) بينما توجه هذا المركز واهتماماته إدارية بحتة واللقاء بين المشرفات التربويات وبين الإدارة لمناقشة الأمور التربوية والإدارية . ولكن اللقاء كان إداريات بحتا
كنت متشوقة جدا لمناقشة بعض الأمور التي تعالج ضعف مستوى المعلمات العلمي والتربوي والتقني ، والآليات التي تكفل لنا رفع مستواهن وتعزيز المتميزات. وكنت أجلس بفارغ الصبر ليبدأ النقاش على حد ظني أنه لقاء تربوي وهذه الأمور من أهم الأمور التي يجب أن تدرس ، وإذا باللقاء ينتقل من نقطة إدارية إلى أخرى إدارية أخرى ، وكل انتقاله أقول مستحيل أن يخل اللقاء من مناقشات تربوية . ولكن اللقاء انتهى بمناقشة الأمور الإدارية . …..فأين إدارة الموارد التربوية أليس اسمها الإدارة التربوية إنما هي إدارة أمور إدارية تهتم متى حضرت المعلمة ومتى خرجت ، وكيف خرجت وكيف دخلت , ومن الذي أوصلها وأمور تخص ندب المعلمات . وكانت المناقشة تحرص على الآلية التي تكفل إدارة المركز حتى لا يأتيها أي لوم من إدارتها العليا . هذا الطابع الذي لاحظته من خلال اللقاء
ناصحت الإدارة برسالة جوال فقلت لها أين الجانب التربوي أين ضعف المعلمات ، وأين آليات تطوير المعلمات علميا وتربويا وتقنيا فبعضهن للأسف مازال أميا في التقنية ، وهناك معلمات لا زالت تدرس بطريقة روتينية لم تطور نفسها من عشرات السنين ، واللقاء لم يكن تربويا بل كان إداريا . ا .هـ فأجابت أن محاور اللقاء بناء على طلب المشرفات .
وأنا أتساءل لماذا كانت المحاور إدارية مع أن المديرة قالت أن المشرفات هم اللاتي حددن المحاور .والحقيقة أن اللاتي حددن فئة معينة وتفكيرهن إداري بحت ولم تعمل هذه الإدارة استبانة للجميع و كان تركيز الإدارة على هذه الفئة لأنهن يحملن نفس الهم وهو الإدارة الإدارية لا الإدارة التربوية .
فالمركز التربوي من مهامه الجانبين الإداري والتربوي ويجب أن يخضع الإداري للتربوي لا العكس . ولكن الذي لاحظته أن الجانب التربوي خضع للجانب الإداري للأسف بل وجعله مهمشا من الجميع ، فهل مثل هذه الشخصيات تصلح لإدارة الموارد البشرية .
موقف آخر : كنت أعمل مشرفة تربوية ومدربة تربوية بنفس الوقت واتصلت عليها من أجل مناقشة بعض المعاملات وامتد الحديث إلى الدورات التي أقيمها ، لم أسمع منها كلمة واحدة شكر على مبادرتي مع أني تميزت في قسمي في هذا الجانب . وكان السؤال إداريا بحتا : هل أخذتم موافقة لخروج المعلمة لحضور الدورة مع الدورة بنفس المجمع .
أنا أقول هذا الحرص تشكر عليه ولكن لا يمنع من الاهتمام بالجانب التربوي . أو يكون سببا في تجاهله
موقف ثالث : عملت مدربة ومشرفة تربوية في أحد المدارس الأهلية ، وحيث أنه من الصعب تفريغ كل المعلمات للدورات فيفرغن دفعات كل دفعة تحضر مرة حتى لا تفرغ الفصول من المعلمات والإدارة من الإداريات فيكون بذلك عدد الحضور للدورات قليل .
فكرت في آلية تستقطب معلمات من المدارس القريبة والتي في نفس الحي لتعم الفائدة فالوقت مصروف والجهد مبذول ، قابلت مساعدة مركز المنطقة التي فيها هذه المدرسة وأعجبتها الفكرة وشكرتني على مبادرتي ، ولكنها لا تستطيع أن تبت في الأمر وحولتني على المديرة ، فقابلت المديرة : لم تبادر في أي ثناء على الفكرة مع أنها مجانية ولكني عرضتها رغبة في نشر الفائدة . وكانت إجابتها إدارية بحتة وهي خروج الموظفة غير نظامي . ألا يوجد ضوابط حتى يكون خروج الموظفة نظاميا . اليست المعلمات يخرجن لحضور الدورس النموذجية التي تقيمها بعض المدارس . فحال حضور الدورات كحال حضور الدروس النموذجية .
والذي يزيد المأساة مأساة أن الوزارة الآن منعت حضور منسوبات المدارس الأهلية للدورات التي تقيمها الوزارة بحكم أنها شركات أومؤسسة أهلية مسؤلات عن تدريب كوادرهن . أليست هذه فرصة تجدها هذه المديرة حتى تنضم هذه الموظفات المحرومات من المدارس الأهلية القريبة . فالجواب كان متناقضا فهي التي أفادتني عن هذا القرار ، أليس من الواجب أن تبحث عن الحلول وتتنهز الفرص لسد ثغرات هذا القرار وهذه أحد الفرص .
هل كل مدرسة أهلية قادرة على تأمين مدرب أو مدربة خاصة ؟؟؟، وهل إذا استطاعت هل تجد الكوادر المناسبة؟؟ الآن مراكز التدريب على قدم وساق للبحث عن كوادر تدريبية سعودية من أجل البرامج التدريبية التي قننتهاوزارة التعليم العالي للمرحلة التمهيدية للجامعات ولم تجد . فكيف بمدارس أهلية صغيرة ؟؟فلنكن واقعيين أكثر عندما نصدر أنظمتنا ياوزارة التربية ويا إدارة التدريب
ويا أيها التربويات لا يطغى عليكم الخوف من اللوم على الأخطاء الإدارية وتحويل إداراتكم التربوية إلى إدارات إدارية وعليكم بالتسديد والمقاربة
أسأل الله لي وللجميع التوفيق والسداد في القول والعمل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://osramontega.montadarabi.com/montada-f1/
 
الإدارة التربوية تحتاج إلى بعد نظر تربوي وإداري لا إداريا فقط
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
اسرة منتجة :: الادارة والتدريب وبرامج اللغويه العصبية-
انتقل الى: